ساكنة العيون تستنكر العمل الإرهابي الذي استهدف السمارة

0

خرجت ساكنة مدينة العيون، كبرى حواضر الصحراء المغربية، صباح أمس الأحد 05 نونبر، في مسيرة حاشدة، تنديدا بالعملية الإرهابية لجبهة البوريساريو الانفصالية الأخيرة التي استهدفت السمارة.

 

واجتمع آلاف المواطنين المغاربة، بساحة أم السعد، منطقلين في مسيرتهم، صوب ساحة المشور السعيد.

 

حيث شارك في المسيرة الحاشدة، فعاليات حقوقية وجمعوية وشيوخ القبائل الصحراوية بجهة العيون الساقية الحمراء، مجمعين على كون جبهة البوريساريو منظمة إرهابية، عبر استهدافها للمدنيين، خلال واقعة حادث السمارة، والذي خلف وفاة شاب، وإصابة ثلاثة آخرين بإصابات خطيرة.

 

ورفع المحتجون شعارات، مطالبين المجتمع والهيئات الدولية، بإدانة الأفعال الإرهابية لجبهة البوليساريو، وتحميلها مسؤولية حادث السمارة، الذي استهدف حيا سكنيا، وراح ضحيته عدد من المدنيين.

هذا، وتتزامن مسيرة الغضب المنددة بالأعمال الإرهابية للبوريساريو، مع الذكرى الـ48 للمسيرة الخضراء، التي استكمل بها المغرب استرجاع أراضيه من المستعمر الإسباني، في مسيرة سلمية، أثارت اهتمام الرأي الدولي وقتها، بتخطيط حكيم من الراحل الملك الحسن الثاني.

 

 

اترك ردا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.