المديرية العامة للأمن الوطني تنشر وحدات متنقلة لتجديد بطاقات التعريف الوطنية لفائدة المتضررين من الزلزال

0

نشرت المديرية العامة للأمن الوطني، أمس الجمعة 06 أكتوبر، بإقليم ورزازات، وحدات متنقلة لاستكمال أو تجديد بطاقات التعريف الوطنية الإلكترونية للسكان المتضررين من زلزال 8 شتنبر الماضي.

 

ويهدف هذا الإجراء، الذي يأتي تنفيذا للتعليمات الملكية السامية الرامية إلى تقديم الدعم والمساعدة للأشخاص المتضررين من الزلزال، إلى تقريب مصالح تسجيل معطيات الهوية من السكان المتضررين الذين فقدوا وثائق هويتهم نتيجة هذه الكارثة الطبيعية.

 

حيث تمت تعبئة ثلاث وحدات متنقلة مجهزة بالوسائل التكنولوجية والموارد البشرية اللازمة بالجماعتين القرويتين أمرزكان وآيت زينب بهدف تغطية مختلف الدواوير المتضررة من تداعيات الزلزال بإقليم ورزازات.

 

وقال محمد عفيفي، رئيس خلية التواصل بالأمن الجهوي لورزازات، إن “هذه العملية تهدف إلى تمكين سكان هذه المناطق الذين فقدوا وثائق هويتهم تحت الأنقاض، أو انتهت صلاحية بطاقاتهم، من الحصول على بطاقات تعريف وطنية جديدة”.

 

كما أشار السيد عفيفي في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، إلى أن هذه الخدمة، المدفوعة عادة، ستكون مجانية لفائدة المتضررين من الزلزال، مؤكدا أنه “تمت تعبئة الموارد البشرية والوسائل اللوجستية اللازمة لتغطية أكبر عدد ممكن من الدواوير واستهداف أكبر عدد ممكن من الأشخاص المستفيدين”.

 

وأضاف المسؤول الأمني أن المستفيدين من هذه العملية، المنجزة بتنسيق مع السلطات المحلية، سيتمكنون من استلام بطاقاتهم التعريفية، مشددا على أن المديرية العامة للأمن الوطني تواصل جهودها لمساعدة الساكنة المتضررة تنفيذا للتعليمات الملكية السامية.

اترك ردا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.